بند في عقد كافاني يؤجج صراعه مع نيمار

 
مظفر إسماعيل -  الإمارات نيوز:
 
تناقلت وسائل إعلامية تقارير عدة عن سبب جديد في الأزمة التي اشتعلت بين نجمي نادي "باريس سان جيرمان" الفرنسي، "إدينسون كافاني، ونيمار جونيور"، مؤخرا.

وأشارت صحيفة "ليكيب" الفرنسية، إلى أن الأمر لا يتعلق بالأنانية فقط، بل إن "كافاني" يسعى للاستفادة من الحافز المادي في عقده، والذي يمنحه مليون يورو، في حالة إنهاء الموسم كهداف للدوري الفرنسي، لافتة إلى أن عقد "نيمار" يتضمن شرطا مماثلا.

ولفتت إلى أن "زلاتان إبراهيموفيتش، مهاجم باريس سان جيرمان السابق، ومانشستر يونايتد الحالي، سبق وأن تضمن عقده بندا يضمن له مليون و500 ألف يورو، في حالة إنهاء الموسم كأفضل هداف وصانع ألعاب في الدوري الفرنسي".

وذكرت أن خلافا حصل بين الثنائي، وأدى إلى اشتباكهما في غرفة خلع الملابس عقب المباراة الأخيرة أمام "أولمبيك ليون"، قبل أن يتدخل "تياجو سيلفا" قائد الفريق للفصل بينهما.

وقالت الصحيفة إن "إدينسون كافاني لا يريد التفريط بلقب هداف باريس سان جيرمان، حيث سجل49  هدفا في كل البطولات الموسم الماضي، ولا يفكر في منح الأولوية لزميله الجديد المنضم من برشلونة مقابل 222 مليون يورو".

وكان المدير الفني لـ"نادي باريس سان جيرمان" الفرنسي، "أوناي إيمري"، صرح بأنه سيتدخل إذا لم يحل نجما الفريق خلافاتهما بشأن من يسدد الركلات الثابتة، بعد أن نقلت عدسات التلفزيون ما بدا خلافا بين اللاعبين على من يسدد ركلة جزاء في المباراة أمام "ليون"، والتي انتهت بفوز النادي بهدفين مقابل لا شيء.