كاسيو تكشف النقاب عن ساعتها الجديدة جي-شوك x ستاش في متجرها الجديد بدبي

خاص- الإمارات نيوز:

افتتحت كاسيو "Casio" رسميا منفذها التجاري الراقي وفق مفهوم "متجر ضمن متجر" في متجر "كونسيبتس" (Concepts) في "سيتي ووك دبي" وذلك في احتفالية كبيرة تزامنت مع إطلاق الشركة لساعتها الجديدة محدودة الإصدار "جي-شوك x ستاش" (G-Shock x Stash).

ويعتبر المنفذ التجاري الجديد في متجر "كونسيبتس" في دبي الثالث من نوعه لشركة "كاسيو" على مستوى العالم، حيث يقع المتجرين الآخرين في الولايات المتحدة.

وتعد الساعة الجديدة من طراز GA-100ST-2A، الذي يتميز بتصميم يحتوي على نقوش على شكل رذاذ ويأتي بتغليف فريد في علبة للرذاذ، ثمرة تعاون بين شركة "كاسيو" ورسام الجرافيتي الشهير ستاش، الذي يعرف على نطاق واسع بأنه أحد المبدعين في عالم تجميل المدن. ويبدو افتتان ستاش بالبيئة الحضرية واضحاً في أعماله التصويرية المنفذة بشكل رائع والتي تتميز بمزيج من عناصر المدينة إلى جانب أحدث تقنيات الإضاءة والطباعة.

وتتميز الساعة المصممة ذات التصميم الخاص بالطباعة السوداء لأغطية الرذاذ على شريط المعصم وكذلك على هيكل الساعة يعلوهما نقوش للرذاذ باللون الأزرق. وتم تزويد هذه الساعة، التي تحمل أيضاً شعار ستاش الفريد، بميزة مقاومة الصدمات والمقاومة المغناطيسية، بالإضافة إلى مقاومتها للماء حتى عمق 200 متر وهي الميزة التي تشتهر بها ساعات "جي-شوك".

كما تحتوي هذه الساعة الفريدة من نوعها على ضوء "ليد" (LED) تلقائي، ووظيفة التوقيت العالمي (48 مدينة + التوقيت العالمي الموحد)، وخمسة منبهات يومية مع ميزة الإغفاء لمرة واحدة، وساعة توقيت 1/1000 ثانية، ومؤشر السرعة، ومؤقت العد التنازلي، وتعيين الوقت بنمط 12 و24 ساعة، حيث تأتي كل هذه المزايا والوظائف في هيكل بحجم 51.2 ملم.

وقال كوجي ناكا، المدير الاداريلدى شركة "كاسيو الشرق الأوسط": "يسعدنا الترحيب بكافة محبي علامتنا التجارية من المنطقة في متجرنا الجديد في (كونسيبتس دبي) الذي يعد هذا المتجر إنجازاً آخر على طريق تعزيز تجربة العملاء وذلك من خلال توفير مساحة لعرض منتجاتنا والتي من شأنها أن تلقى استحسان عملائنا. كما قمنا بانتهاز هذه الفرصة للكشف رسمياً عن النسخة المحدودة من ساعة (جي-شوكx ستاش) وذلك بالتعاون مع فنان الجرافيتي المعروف ستاش، والذي أدى تعاوننا معه إلى إنتاج هذه الساعة الأنيقة التي تعكس التزامنا بأعلى معايير التميز والجودة".

من جانبه، قال ستاش، وهو أحد معجبي العلامة التجارية "جي-شوك" منذ أواخر الثمانينات: "تتميز ساعات (جي-شوك) بشعبية كبيرة في أنحاء العالم نظراً لتصميمها الفريد ومتانتها. ومنذ أن بدأت أعمالها في أوائل الثمانينات من القرن الماضي، تعرف (كاسيو) بتاريخها وإرثها الذي طالما كنت مرتبطاً به بشكل أو بآخر. وإنه لشرف لي أن أكون جزءاً من عملية إنتاج ساعات (جي-شوك)، ولي الفخر على وجه الخصوص بالمشاركة في إنتاج النسخة المحدودة الجديدة من هذه الساعات".