الدوحة.. انتشار قوات تركية وحواجز تفتيش وفرض حظر التجوال

 مظفر إسماعيل -  الإمارات نيوز:
أكدت وسائل إعلام، نقلا عن مصادر في المعارضة القطرية، انتشار قوات تركية على تقاطعات الطرق الرئيسية ونصب حواجز تفتيش، في بعض المناطق والأحياء في الدوحة، وفرض حظر التجوال على عدد من الأحياء الأخرى، بعد اندلاع مظاهرات محدودة تعاملت معها القوات الأمنية بالغاز المسيل للدموع.
وتداول الناشطون على صفحة "قطر مباشر" على تويتر، صورا وفيديوهات للقوات التركية في الطرقات القطرية، بجانب مدرعات عسكرية، وتداول الناشطون على نطاق واسع الانتشار الشرطي المكثف حول الأحياء التي فرض فيها حظر التجوال أمس، من الساعة الرابعة عصرا وحتى منتصف الليل.
ودون عدد من الشباب القطري مؤكدين أن الحسابات التي تستهدف الرموز الخليجية لا تمت للقطريين بصلة، وإنما هي لشخصيات وهمية تهدف زرع الفتنة بين قطر وأشقائهم في المنطقة.
بينما كتب مغردون آخرون عن ما شهدوه من انتشار للقوات الأجنبية في الشوارع، موجهين انتقاداتهم لما يجري على الأراضي القطرية، وكتب صاحب حساب "سعيد القطري"، أن والده تعرض للاعتداء من قبل تلك القوات بعد اعتراضه على أن يقوموا بتفتيش سيارته.
وتفاعل نشطاء تويتر مع الأنباء المتداولة تحت هاشتاغ "حظر تجول قطر"، وقال "خالد آل شبيب" في تدوينة: "اللهم عجل بفرج إخواننا في قطر من مرتزقة الحمدين".
وأضاف "عامر سهيل" قائلا: "على الشعب القطري أن يتحرك قبل أن تتفاقم الأوضاع ويصلوا لما لا يحمد عقباه، فإن تنظيم الحمدين الإرهابي لن يتراجع عن غيه".