مواطنو 4 دول عربية يخضعون لاختبار القسوة في الصدمة.. شاهد رد فعلهم

خاص - الإمارات نيوز

 

أذاعت فضائية mbc، اليوم، الحلقة الـ23 من النسخة الثانية من برنامج الصدمة، والذي صورت في مصر والسعودية ولبنان وتونس، ودارت حول إهانة ذوي الاحتياجات الخاصة.

 

في الدولة المصرية ذهبت فتاة إلى أحد المحال التجارية وعرضت عليهم شغل الوظيفة التي أعلنوا عنها، وهي وظيفة كاشير، وأخبرتهم أنها حاصلة على بكالوريوس تجارة مما يؤهلها لشغل الوظيفة، ليرفض مدير العمل، فتطلب منه أن يضعها تحت الاختبار ولو ليوم واحد قبل أن يرفضها، ليستمر في رفضه بحجة أنها "معاقة".

 

وأثارت كلمة معاقة استفزاز الكثير من الحاضرين، وخاصة أن المدير زاد من إهانته للفتاة، فتدخل الكثيرون على الفور وطلبوا منه أن يرفض طلب عملها ولكن بطريقة جيدة، حتى لا يجرح مشاعرها.
 

واستمر رفض المدير واستفزازه للحاضرين، وأخذ يحاول طرد الفتاة من المحل، الأمر الذي جرح مشاعر البعض، وخاصة أن المتقدمة للعمل أخذت تبكي، فتدخلت سيدة وطلبت منه ألا يجرحها وأن يخبرها أنها غير متوفر بها المواصفات التي يريدها، كما أخبرته سيدة أنه يعترض على خلقة الله، وأنه من الممكن أن يحدث له ما حدث معها.
 

وأكد البعض أن مدير العمل هو الشخص المعاق لأن الإعاقة هي إعاقة العقل وليس الجسد، كما تشاجرت سيدة مع المدير وأخذت تصفه بالمستفز، ليتدخل فريق عمل البرنامج ويخبرهم أنه كان مجرد مشهدا تمثيليا.
 

وانتقلت كاميرا البرنامج إلى عدة دول أخرى لخوض نفس التجربة، ليجد فريق عمل البرنامج أن تفاعل الجميع مع الموقف كان إيجابيا، فالجميع رفض رد فعل صاحب العمل، والجميع حاول التدخل للحديث معه، حتى أن الأمر وصل إلى تشابك بالأيدي في تونس.
 

وأكد الجميع أن الإعاقة واردة أن تحدث لأي شخص، وأننا علينا أن نجعل ذوي الاحتياجات الخاصة لهم مكانة بالمجتمع.