اقتصادية دبي: الشركات العاملة في تجارة السيارات بلغت 4710


مظفر إسماعيل -  الإمارات نيوز:
 
أشار تقرير لقطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي، إلى وجود 4710 شركات تعمل في تجارة السيارات بإمارة دبي، من بينها 1411 شركة في منطقة "بر دبي"، و24 شركة في "حتا"، و84 في "دبي الجديدة"، و2985 في "ديرة"، و206 شركات في مناطق أخرى.
وأوضح التقرير أن الشركات التي تعمل في دبي، تمارس 6720 نشاطا اقتصاديا متنوعا، مشيرا إلى أن عدد الرخص التجارية المصدرة لنشاط تجارة قطع غيار السيارات بلغ 2371 رخصة بنهاية مايو الماضي، كما بلغ عدد الرخص التجارية في مجال تجارة الأجزاء الإضافية للسيارات 1805 رخص، و322 رخصة تجارية لممارسة نشاط تجارة السيارات المستعملة، بالإضافة إلى 257 رخصة تجارية لنشاط تجارة السيارات الجديدة.
وذكر التقرير أن رصد الشركات العاملة في تجارة وإصلاح السيارات والمركبات والشاحنات، يبين وضع سوق تجارة السيارات والشركات المساندة في إصلاح السيارات بإمارة دبي، مؤكدا أنه يهدف إلى التعرف إلى تطورها التاريخي، وتوزيعها الجغرافي في الإمارة وعدد العمالة.
وأوضح أن عدد الشركات العاملة في تجارة السيارات والمركبات والشاحنات وقطع غيارها ارتفع خلال الفترة "2012 – 2016" بنحو 29.6%، مقارنة بالفترة "2007-2011".
ولافت التقرير إلى أن العمالة في تجارة السيارات شكلت نحو 50 ألفا و760 عاملا، وعدد الشركات العاملة في نشاط إصلاح وصيانة السيارات بلغ 2859 شركة، وسجلت معدل نمو خلال الفترة "2012 – 2016" بلغ 45.7%، مقارنة بالفترة "2007 – 2011".
وذكر أن إمارة دبي تشهد نموا في معدلات الطلب على المركبات، نتيجة للعدد الكبير من الشركات العاملة في تجارة السيارات، بالإضافة إلى نمو سوق دبي لخدمات وإصلاح وصيانة السيارات.
وأكد التقرير أن معدلات النمو الكبير في أعداد الشركات العاملة سواء كان في تجارة السيارات وقطع الغيار أو إصلاحها، يعود إلى النمو الاقتصادي الملحوظ الذي حققته إمارة دبي، وكذلك تعتبر الإمارات، ومنها دبي من أفضل الأسواق مبيعا في العالم، وقدوم العديد من المستثمرين الأجانب إلى الإمارات، ودخول شركات متوسطة الحجم إلى السوق، وبالتالي زيادة الطلب على السيارات، خصوصا سيارات الإنشاءات والسيارات الخفيفة، إضافة إلى ازدهار قطاع السياحة والمواصلات وهو ما ينعكس إيجابيا على سوق السيارات.