انطلاق طواف ند الشبا للدراجات الهوائية والبلوشي بطل المحطة الأولى

 

خاص الإمارات نيوز:

 

انطلق طواف ند الشبا للدراجات الهوائية، بنجاح ومشاركة كبيرة في أولى محطاته التي توج فيها عادل عبد الباقي البلوشي بلقب فئة المواطنين الهواة والبحرينية سماح خالد بفئة السيدات.

 

وشارك في سباق الدراجات الذي بدأ أول من أمس أكثر من 1000 رياضي ورياضية تم توزيعهم على 4 فئات أقيمت منافساتها على يومين، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي.

 

وجاء "البلوشي" عضو فريق "إكسبو 2020" في المركز الأول لفئة المواطنين الهواة التي استقطبت نحو 250 مشاركا، قاطعا مسافة السباق التي امتدت 75 كلم، بزمن وقدره ساعة واحدة و44 دقيقة و73 جزءا من الثانية، بفارق 5 أجزاء من الثانية فقط على صاحب المركز الثاني أحمد عبيد المري الذي قطع المسافة بزمن ساعة واحدة و44 دقيقة و78 جزءا من الثانية.

 

وجاء بالمركز الثالث علي محمد الخياط الذي قطع المسافة بزمن ساعة واحدة و44 دقيقة و83 جزءا من الثانية.

 

وشهدت البطولة تطورا على الصعيد الفني، حيث يعتبر هذا الزمن أفضل بواقع دقيقتين من الزمن الذي حققه الدراجون المواطنون الهواة العام الماضي، واجتازوا خلالها المسافة بكل حرفية واقتدار.

 

وعلى صعيد فئة السيدات التي استقطبت أكثر من 100 مشاركة من داخل وخارج الدولة بمشاركة لافتة لفريق منتخبنا الوطني للسيدات وفتيات من دول المنطقة، توجت البحرينية سماح خالد بالمركز الأول بعدما تفوقت وقطعت المسافة بزمن ساعة واحدة و56 دقيقة و33 ثانية.

 

وجاءت بالمركز الثاني الإيرلندية رويسن توماس التي حققت زمناً بلغ ساعة واحدة و56 دقيقة و34 ثانية، وبالمركز الثالث الإيرلندية ديردري كاسي بزمن ساعة واحدة و56 دقيقة و35 ثانية.

 

وقام حسن المزروعي مدير البطولة وأسامة الشعفار رئيس اتحاد الإمارات للدراجات الهوائية، بتتويج الحاصلين على المراكز الأولى والتقاط الصور التذكارية.
 

والسباق كان ناجحاً على كافة المستويات الفنية والتنظيمية وشهد منافسة قوية بين المشاركين، سواء في فئة السيدات أو الرجال، مشيدا بالأداء القوي للاعبات منتخبنا الوطني.

 

ووجه الشعفار الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، على دعمه ورعايته لدورة ند الشبا واللجنة المنظمة على جهودها في إخراج الحدث بأجمل.

 

وصرح الشعفار أن ارتفاع عدد المشاركين في الطواف من 300 إلى أكثر من 1000 دراج خلال 5 سنوات يؤكد نجاح دورة ند الشبا في تحقيق أهدافها الرياضية والمجتمعية، والمكانة المرموقة التي أصبحت تحتلها الدراجة في المجتمع الإماراتي، سواء بالنسبة للهواة أو المحترفين.

 

وقال رئيس اتحاد الإمارات للدراجات الهوائية إن المشاركة المكثفة في السباق تؤكد أن هذه الرياضة تسير على الطريق الصحيح خصوصا بعد النتائج الجيدة التي حققها المنتخب الوطني في الفترة الأخيرة.

 

وأضاف: "نمشي على مستوى جيد في اتحاد الدراجات، وأعتقد أن البطولات التي نحن بصدد بتنظيمها لفئة المواطنين زاد في عدد الممارسين لهذه الرياضة في الدولة، حيث وصل عددهم حاليا إلى أكثر من 800 لاعب ولاعبة وهذا العدد في تزايد مستمر".