اتحاد أدباء الإمارات ينعي الكاتب محمد خالد

03 آب/أغسطس 2019

 نعى اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، برئاسة حبيب الصايغ، المناضل والكاتب محمد علي خالد، الذي وافته المنية، الجمعة، في أبوظبي عن عمر ناهز الـ84 عاماً.

وقال الصايغ في بيان الاتحاد: "إننا فقدنا أخاً وصديقاً عزيزاً أسهمت بيئة أبوظبي والإمارات في تكوينه، كما أسهم هو في تكويننا الأدبي والفكري مذ كنا صغاراً".

وأضاف: "لقد عمل الراحل محمد خالد في قطاع التشييد والبناء في أبوظبي منذ بدايات النهضة في الستينات، ولم يعمل في "البناء" بالمعنى الكونكريتي المتداول فقط، وإنما في بناء الكتابة والثقافة والفكر أيضاً"، مشيرًا إلى كتاباته ومواقفه التي تعتبر جزءاً أصيلاً من نضال الشعب الفلسطيني.

جدير بالذكر أن الراحل تخرج في الجامعة الأمريكية ببيروت عام 1958، ويقيم في العاصمة الإماراتية أبوظبي منذ 1967، وهو أحد كتاب صفحات الرأي في صحيفة "الخليج"، وتميزت كتاباته بالتوجهات القومية، والاهتمام بقضايا العروبة وخاصة الفلسطينية.