كالينيغراد الروسية.. منبع جمال الكهرمان وروعته

22 تموز/يوليو 2019

تُعرف مقاطعة كالينيغراد الروسية، بأرض الكهرمان، نظرًا لوجود كميات كبيرة من أحجار الكهرمان في كل واجهة ومتجر، على شكل لوحات وتماثيل لأهم المعالم في المقاطعة وروسيا بشكل عام، ما يدفع إلى معرفة ماهية الكهرمان ووطريقة استخراجه وصناعته في هذا الجزء من روسيا.

ولا يعتبر الكهرمان من الأحجار الكريمة، وأن كان يضاهيها جمالًا وروعة، فهو عبارة عن صمغ للأشجار سقط ودفن تحت الأرض لملايين السنين، ولرؤية طريقة استخراجه ما على السائح سوى التوجه نحو مقلع بريموسكي، أغنى مناجم العالم بالكهرمان.

ويقع منجم بريموسكي في مدينة ينتارنيا والتي تعني باللغة الروسية الكهرمان، على بعد ٣٠ كم من عاصمة الإقليم كالينيغراد، بمساحة تقارب ٤ كم مربع، وهناك ينتج ٩٠٪‏ من الكهرمان في العالم. وفي لقاء مع سبوتنيك يتحدث الكسندر سميرنوف كبير المهندسين في المقلع، ويقول: بدء الاستخارة في الموقع منذ ما يقارب ١٥٠ عاما، وتبلغ طاقته الإنتاجية الحالية ٤٥٠ طن، وقد. حققنا زيادة العام الماضي لنصل الى ٥٠٣ طن، ويتوسع المقلع بشكل مستمر، ويتوقع ان يبلغ عرضة ٥ كم، وهو كافي للعمل لأكثر من مئة عام القادمة.

ويتابع سميرنوف: الطبقة العليا رملية، وبعدها تأتي طبقة الغضار والذي يعتبر جيدا جدا كسماد للتربة، ويستمر الحفر حتى عمق ٧٠ مترا، حيث يتواجد الكهرمان، وعندها يتم يتم خلط التربة بالماء، وارسال الخليط عبر ممر مائي الى حيث تتواجد مصفاة تقوم بفصل الكهرمان عن الأحجار.

ولفت كبير المهندسين إلى أن الكهرمان موجود في كل مكان تقريبا في كالينيغراد، حتى أنه يخرج من البحر احيانا بكميات كبيرة، بعد عاصفة بحرية قوية، حيث يقوم السكان بجمعها.

ويرى أن هناك العديد من الروايات حول فوائد الكهرمان، ويشرح: هناك الكثير من العادات والتقاليد المرتبطة بالكهرمان، فعلى سبيل المثال هناك من يقول بأن المسبحة المصنوعة من الكهرمان مفيدة للصحة، أو قد يعطي معنى روحي، كونها مصنوعة من أحجار تعود لخمسين مليون عاما، وهذا يعود للعادات والمواريث، لكني أستطيع التاكيد ان الكهرمان لم يؤذي احد أبدا.

وبعد عملية الاستخراج من المقلع، يتم جمع الأحجار وإرسالها إلى المعمل القريب من المقلع، والذي يتبع لشركة "روستيخ" الروسية، حيث يتم تنظيف الأحجار وفرزها وتصنيفها، وقد تم في هذا المعمل إنشاء مختبر علمي، حيث يتم تطوير تكنولوجيات جديدة لمعالجة الكسور الصغيرة من الكهرمان، ودراسة الخصائص النانوية للبنية الكهرمانية، وتأثيراته على الكائنات البيولوجية والبشر.

كما يجري العمل على تقديم تقنية حديثة في المؤسسة لضغط الكهرمان من أجل الحصول على منتجات شبه جاهزة عالية الجودة لصناعة الأثاث والبناء والهندسة المعمارية. ويخطط في المستقبل القريب لافتتاح ورشة عمل تجريبية وورش عمل جديدة لمعالجة المجوهرات وصنعها.