بين ابنتها وشقيقتها.. مرض هيفاء وهبي يصلح ما أفسده الدهر

13 حزيران/يونيو 2019

اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بنبأ مرض النجمة اللبنانية هيفاء وهبي، وحرص المقربين منها على التعتيم الشديد حول طبيعية المرض والحالة التي وصلت إليها.

 

وبالرغم من الخلافات التي ظهرت على السطح منذ بداية نجومية هيفاء مع ابنتها زينب من زوجها الأول، إلا أن مرضها كان سببًا لتقويم مسار العلاقة بينهما.

 

وبحسب ما تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي قامت ابنة هيفاء بكتابة دعاءً لوالدتها، وكتبت أيضًت: " أن الدم لا يصبح ماء مهما كان"، كما وحاولت التواصل مع والدتها، ولكن مدير أعمالها محمد وزيري منعها من رؤيتها أو حتى التواصل معها.


وصرحت زينب عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد منعها من رؤية والدتها تقول: " كل شي بوقتو حلو بالوثائق والدلائل أنا لهلأ ساكتة أتكلم عن الهدوء ما قبل العاصفة يا أحبتي."


ومن جهة أخرى قامت رولا يموت أخت هيفاء غير الشقيقة بتغيير الصورة الشخصية الخاصة بها عبر "إنستغرام" بصورة تجمعها بهيفاء وكُتب عليها: "أختي فيكي الحياة أحلى"، كما نشرت الصورة ذاتها عبر خاصية "الستوري".


والجدير أن علاقة رولا بهيفاء كان سيئة للغاية، ووصل الحد لقطيعة استمرت لعدة سنوات بينهما.

3910995852