دراسة تكشف عن الجانب المظلم لعصائر الفاكهة الطبيعية

11 تموز/يوليو 2019

يستبدل الكثيرون المشروبات الغازية والملونة بالعصائر الطبيعية لأنها أكثر فائدة للجسم، وتعطيه حاجته من السكريات المطلوبة.

لكن دراسة علمية موسعة أثبتت أن لعصائر الفاكهة الطبيعية خطورة على صحة الجسم وقد تودي به إلى الإصابة بالسرطان، حيث أوضحت أن هناك صلة بين الاستهلاك المنتظم لكل أنواع المشروبات السكرية واحتمال الإصابة بالمرض.

ويقصد الباحثون الفرنسيون في جامعة السوربون الذين أعدوا هذه الدراسة أن العاصائر السكرية تشمل عصير الفاكهة، والمشروبات الغازية، ومشروبات الطاقة، وهذه الدراسة هي الأولى من نوعها التي تكشف عن العلاقة بين تناول السكر والإصابة بالسرطان.

وتجيب الدكتورة المسؤولة عن الدراسة حول ما إذا كان الحل هو الإقلاع عن شرب هذه المشروبات، بالقول أننا لا يمكننا الإقلاع عنها بل يجب أن نعتدل في استهلاكها اليومي لتقليل مخاطرها، كما لفتت إلى أن العصائر الطبيعية من الممكن أن تكون أقل ضررًا لأنها تحتوي على الألياف والفيتامينات.

يذكر أن دراسات سابقة كانت قد ربطت بين المشروبات السكرية والسمنة التي قد تؤدي إلى الإصابة بالسرطان، لكن الباحثين الفرنسيين في دراستهم أشاروا إلى العلاقة المباشرة بين السكر والسرطان.